تخسيس وزن

تخسيس وزن للحصول على أفضل قوام، الكثير من الطرق لإنقاص الوزن بسرعة خلال بضعة أيام سواء بالرياضة أو الجراحة أو من خلال اتباع نظام غدائي (رجيم)

تخسيس وزنطرق تخسيس وزن

 

تخسيس وزن عن طريق نظام غذائي

تحدث السُّمنة عند زيادة نسبة الدهون في الجسم عن المعدل الطبيعيّ؛ بسبب استهلاك سعرات حرارية زائدة عن حاجة الجسم، أو بسبب التركيب الجيني، أو الخمول، أو تناول الأطعمة الغنيّة بالدهون.

لذلك فالطريقة الصحيحة لإنقاص الوزن تقوم على اتّباع نمط حياة صحيٍّ عبر:

  • زيادة النشاط البدني
  • تقليل السعرات الحرارية المأخوذة من الطعام والشراب

وتعدّ خسارة الوزن بشكل سريع وسيلةً غير فعّالة لحرق الدهون حيث يبدأ الجسم بخسارة الماء أو الكتلة العضلية بدلاً من الدهون في حال خسارة الوزن بشكل سريع

حرصا منا على عدم تقييدكم برجيم محدد به ما عليك أن تتناوله كل يوم، سنقدم لكم بالنسبة لكل وجبة عدة اختيارات لتختاروا ما يناسبكم كل يوم لتفادي الروتين وخلق شيء من المرونة كي تخفف من ضغط الرجيم.

المرجو الحرص على تناول الوجبات بشكل متفرق خلال اليوم، وتناول آخر وجبة 3 ساعات على الأقل قبل النوم.

الفطور:

  • شريحة طوست + بيض بيضة مسلوقة + مشروب ساخن بدون سكر
  • شريحة طوست + ملعقة صغيرة زيت زيتون + مشروب ساخن بدون سكر
  • 5 حبات توت + زبادي (ياغورت) بدون دسم
  • شريحة طوست + ملعقة عسل صغيرة + مشروب ساخن بدون سكر
  • شريحة طوست + قطعة جبن

الغذاء:

  • سلطة خضراء (ملفوف + طماطم + خص + خيار + كوسه) + قطعة لحمة مفرومة 50 غرام
  • 75 غرام أرز مسلوق + 75 غرام لحمة
  • 50 غرام مكرونة مسلوقة + 100 غرام ديك رومي
  • 75 غرام أرز + 100 غرام بطاطس في الفرن + 100 غرام باذنجان في الفرن
  • قطعة طوست + سلطة خضراء + 100 غرام سمك أبيض

السناكس (بعد الغذاء ب4 ساعات)

  • تفاحة أو برتقالة أو حبتين توت
  • 6 حبات لوز
  • قطعة صغيرة شوكولاتة سوداء (نسبة الكاكاو أكثر من %80)
  • قطعة جبن

العشاء

  • زبادي (ياغورت) بدون دسم + 2 أبيض بيض مسلوق
  • زبادي (ياغورت) بدون دسم + سلطة خضراء (ملفوف + طماطم + خص + خيار + كوسه)
  • زبادي (ياغورت) بدون دسم + قطعة جبن + شريحة طوست
  • شريحة طوست + ملعقة صغيرة زيت زيتون
  • شريحة طوست + سلطة خضراء (ملفوف + طماطم + خص + خيار + كوسه) + قطعة جبن
  • سلطة خضراء (ملفوف + طماطم + خص + خيار + كوسه) + 2 بيضات مسلوقة
  • شريحة طوست + 2 أبيض بيض مسلوق

طريقة الطبخ:

عليك أن تحرق على شراء أولا منتجات قليلة السعرات الحرارية (منتجات لايت / دايت)، من جانبك سواء كنت أنت من تتولى مهمة الطبخ عليك أن تتجنب القلي بصفة عامة والاعتماد على الشواء أو الطبخ بالماء أو في الفرن، بالنسبة للحوم احرص دوما على اختيار قطع بدون دهن، واختيار لحمة منطقة الصدر بالنسبة للديك الرومي.

وصفات مساعدة في فترة تخسيس وزن

وصفة الشاي الأخضر والزنجبيل

المكوّنات:

أربع ملاعق صغيرة من الشاي الأخضر، والزنجبيل الطازج، والنعناع المُجفَّف، والكمّون المطحون.

عصير حبة من الليمون الحامض.

 

طريقتا التّحضير والاستعمال:

ضعي المكوّنات جميعها في وعاء على النار حتّى الغليان، ثمّ اتركيها على نار خفيفة عشر دقائق.

صفّي المزيج جيّداً، وتناولي ثلاثة أكواب في اليوم قبل تناول الوجبات بنصف ساعةٍ، مع الاستمرار بتناول هذه الوصفة لمدّة عشرين يوماً.

 

وصفة الزنجبيل والقرفة

المكوّنات:

ملعقة كبيرة من كلٍّ من: بودرة الزّنجبيل، والكمون المطحون، والقرفة المطحونة، وعصير الليمون.

 

طريقتا التّحضير والاستعمال:

امزجي كلّاً من القرفة، والزنجبيل، والكمون في وعاء، ثمّ أضيفي كوباً من الماء، واتركيه على النار حتّى يغلي عشر دقائق.

أبعدي الوعاء عن النار، واتركيه جابناً ليبرد.

أضيفي عصير الليمون، مع إمكانيّة تحليته بالعسل حسب الذّوق.

تناولي كوباً من هذه الوصفة قبل تناول الوجبات بنصف ساعة.

 

وصفة الليمون

المكوّنات:

لتر من الماء.

كميّة من عصير الليمون الحامض.

 

طريقتا التّحضير والاستعمال:

أضيفي عصير الليمون الحامض إلى الماء، واحتفظي به في الثلاجة، مع الحرص على تناوله على مدار أسبوع كامل على الريق، وقبل تناول الوجبات.

 

وصفة الكوسا والفاصولياء

المكوّنات:

حبة من الكوسا.

أربع حبات من الفاصولياء الخضراء.

 

طريقتا التحضير والاستعمال:

اسلقي الخضار في وعاء على نار هادئة.

امزجي المكوّنات في الخلاط الكهربائيّ حتى تحصلي على قوام العصير، وتناول كوب قبل الوجبات يوميّاً، و لمدة شهر.

 

وصفة الفجل والقرفة

المكوّنات:

  • مئتا غرام من الفجل الأحمر.
  • مئتا غرام من عصير الليمون الحامض.
  • عود من القرفة.
  • نصف لتر من الماء المعدنيّ.

 

طريقتا التحضير والاستعمال:

اغسلي حبّات الفجل، واغليها جيداً، واهرسيها في الخلاط الكهربائي مع نصف لتر من الماء.

اضيفي كلّاً من عصير الليمون، والقرفة، وكميّة مناسبة من الماء مع الخلط، حتّى تحصلي على قوام العصير.

تناولي كوباً قبل الأكل، وكوباً بعد الأكل ثلاث مرّات في اليوم.

تخسيس وزن بالجراحة

تشتمل جراحات تحويل مسار المعدة وغيرها من جراحات إنقاص الوزن — المعروفة مجتمعة باسم جراحات علاج السمنة — على إجراء تغييرات على الجهاز الهضمي لمساعدتك على فقدان الوزن. تُجرى جراحات السمنة عندما لا تُجدي الأنظمة الغذائية والتمرينات الرياضية نفعًا، أو عندما تكون مصابًا بمشكلة صحية خطيرة ناتجة عن وزنك الزائد. تحدُّ بعض الإجراأت من مقدار ما يمكنك تناوله من طعام. تعمل الإجراأت الأخرى عن طريق تقليل قدرة الجسم على امتصاص العناصر المغذية. تعمل بعض الإجراأت بالطريقتين معًا.

على الرغم من أن جراحة علاج السمنة يمكن أن توفر العديد من المزايا، فإن جميع أشكال جراحة إنقاص الوزن تُعَد إجراأت جراحية كبرى يمكن أن تشكِّل مخاطر وآثار جانبية جسيمة. أيضًا ستحتاج إلى إجراء تغييرات صحية دائمة على نظامك الغذائي، وممارسة التمارين بصورة منتظمة؛ للمساعدة في ضمان النجاح الطويل الأجل لجراحة علاج السمنة.

تخسيس وزن بالجراحة التجميلة

شفط الدهون عملية جراحية تستخدم أسلوب الشفط لإزالة الدهون من أجزاء معينة بالجسم، مثل البطن أو الوركين أو الفخذين أو الألْيَتَيْن أو الذراعين أو العنق. كما أن عملية شفط الدهون ترسم معالم هذه المناطق. وتتضمن الأسماء الأخرى لعملية شفط الدهون، شفط الشحوم أو رسم معالم الجسم.

ولا يُعد شفط الدهون في العادة طريقة لإنقاص الوزن الكلي أو بديلاً لإنقاص الوزن. إذا كان وزنك زائدًا، فمن الأرجح أن تخسر المزيد من الوزن من خلال النظام الغذائي أو التمارين الرياضية أو عمليات طب السمنة، — مثل جراحة تحويل مسار المعدة أكثر مما يتحقق — بواسطة شفط الدهون.

وقد يكون المريض مرشحًا لشفط الدهون إذا كان لديه كمية مفرطة من الدهون في مناطق معينة، ولكنه يحافظ على الوزن المستقر للجسم بخلاف ذلك.

تخسيس وزن بالرياضة

الجسم يخسر الدهون أو الطاقة بصفة عامة باستخدامها من خلال حاجياته اليومية، الرياضة ستساهم هي الأخرى في استخدام مخزون الدهون وبالتالي المساعدة في نقص وزن أكثر.

أنواع التمارين الرياضية

يوجد نوعان من التمارين الرياضية، ويمتلك كل منهما تأثيراً مختلفاً على خسارة الوزن، وينصح بالجمع بينهما للحصول على أقصى فائدة ممكنة.

التمارين الهوائية:

كالمشي، والجري، وركوب الدراجات، والسباحة فعالة جداً في حرق السعرات الحرارية والدهون في الجسم، ولكنها لا تؤثر على زيادة الكتلة العضلية.

صعود الدرج، تنظيف المنزل، التسوق هي أيضا تعتبر من الرياضات الهوائية

تمارين المقاومة:

وتساعد تمارين المقاومة مثل رفع الأثقال على زيادة قوة العضلات، وكميتها في الجسم، الأمر الذي يؤدي إلى زيادة معدل الأيض في الجسم، وبالتالي زيادة معدل حرق الجسم للسعرات الحرارية، ولذا تعتبر هذه التمارين إضافة مهمة لخطة خسارة الوزن الفعالة على المدى الطويل.

 

فوائد الرياضة أثناء الرجيم

يترتب على ممارسة الرياضة أثناء اتباع رجيم صحي عدد كبير من الفوائد:

 

  • إنقاص وزن الجسم.
  • منع حدوث بعض الأمراض، ومنها ما يأتي:
    خفض مستويات ضغط الدم.
    خفض مستويات الكوليسترول في الجسم.
    منع حدوث النوبات القلبية.
    التقليل من الإصابة بأنواع معينة من السرطان، مثل: سرطان القولون، وسرطان الثدي.
  • زيادة الشعور بالثقة والرفاهية.
  • التقليل من مشاعر القلق والاكتئاب.
  • زيادة النشاط الجسدي، وعندما يزيد هذا النشاط فإنّ الجسم يستهلك المزيد من الطاقة، وبالتالي يُساعد ذلك على حرق المزيد من السعرات الحرارية التي يتمّ تناولها

 

التوقيت والمدة المناسبة للرياضة طريقه انقاص الوزن

يجب ممارسة الرياضة مدة تتراوح بين 150/250 دقيقة في الأسبوع لإنقاص الوزن وفقاً للكلية الأمريكية للطب الرياضي، كما أنَّ ممارسة المزيد من التمارين الرياضية يعطي نتائج أفضل، لذا يُنصح بممارسة ما لا يقل عن 250 دقيقة من التمارين المتوسطة إلى العالية الكثافة أسبوعياً. لكن في حالة تتبع نظام غدائي قليل السعرات الحرارية (رجيم) يستحسن القيام بالمشي فقط لمدة لا تتجاوز 25 دقيقة كل يومين أو الجري 15 دقيقة

 

عوامل تخسيس وزن بشكل أسرع

هناك بعض العوامل التي قد ترتبط بخسارة الوزن بشكلٍ أسرع عند بعض الفئات مقارنةً بغيرها، ونذكر منها ما يأتي:

الرجال يخسرون الوزن أسرع من النساء:

يمتلك الرجال نسبةً أعلى من الأنسجة العضليّة مقارنةً بالنساء، وتسبب العضلات حرقاً أكثر للسعرات مقارنةً بالأنسجة الدهنيّة، ولذلك فعند تناول الرجال والنساء لنفس الكمية من السعرات الحرارية؛ يخسر الرجال وزناً أكبر، إلّا أنّ هذا التأثير يُعدّ قصير المدى، فعند الاستمرار بالحمية الغذائيّة تصبح نسبة الخسارة في الوزن متقاربةً بين الرجال والنساء.

الشباب يخسرون الوزن أسرع من الكبار:

قد تصبح عمليّة خسارة الوزن أكثر صعوبةً مع التقدم في العمر، ولكنّ هذا الأمر لا يشمل الجميع؛ إذ إنّ خسارة الوزن أو زيادته تختلف بين شخصٍ وآخر، فللجينات دورٌ في ذلك، ولكن بشكلٍ عام يمكن القول إنّ التقدّم في العمر يؤدي إلى إبطاء عمليّات الأيض في الجسم، والتغيّر في الهرمونات؛ وخصوصاً عند النساء في مرحلة انقطاع الطمث.

الأشخاص بوزن أعلى يخسرون الوزن أسرع من أصحاب الوزن الأقل:

يميل الأشخاص الذين يمتلكون وزناً أعلى إلى خسارة وزنٍ أكبر من الأشخاص الأقلّ وزناً، ولكنّ نسبة خسارة الوزن عند الجميع تكون متقاربة؛ فعلى سبيل المثال: يمكن لشخصٍ يزن 136 كيلوغراماً أن يخسر 4.5 كيلوغراماتٍ ونصف من وزنه خلال أسبوعين عند تقليل 500 سعرةٍ حراريةٍ من استهلاكه يومياً، في حين قد يخسر شخصٌ وزنه 68 كيلوغراماً 2.3 كيلوغرام عند تقليل 500 سعرة حرارية مدة أسبوعين.

أمراض وحالات صحية تعيق تخسيس وزن

توجد عدّة مشاكل صحية قد تعيق عملية نزول الوزن، ونذكر منها الآتي:

الغدة الدرقية:

تؤثر أمراض الغدة الدرقية في القدرة على التحكم في الوزن

إذ إنّ الإصابة بقصور الغدة الدرقية بسبب قلّة نشاطها يؤدي إلى زيادة الوزن وذلك بسبب تراكم الملح والماء في الجسم

كما أنّ فرط نشاط الغدة الدرقية قد يؤدي إلى فقدان الوزن لدى العديد من الأشخاص

لكن بعض الأشخاص يكسبون وزناً إضافياً عند إصابتهم بهذه المشكلة وذلك بسبب شعورهم بالجوع بكثرة

وتُعدّ كيفية تأثير الغدة الدرقية على عمليات الأيض والوزن أمراً معقداً، إذ قد تلعب الهرمونات، والبروتينات، وغيرها من المواد الكيميائية الأخرى دوراً في ذلك

لذلك تجدر الإشارة إلى ضرورة استشارة الطبيب للتأكد من عدم وجود مشكلة في الغدة الدرقية.

نقص بعض الفيتامينات والمعادن:

ومن هذه المعادن الحديد، والذي يُساعد الجسم على إنتاج الطاقة من العناصر الغذائيةّ المُتناولة

بالإضافة إلى دوره في حمل الأكسجين إلى جميع خلايا الجسم بما في ذلك إلى العضلات مما يؤدي إلى المساهمة في حرق الدهون

كما أنّ نقص فيتامين د قد يجعل عمليّة فُقدان الوزن أصعب

إذ لوحظ أنّ الأشخاص الذين يعانون من السمنة يمتلكون مستوياتٍ أقلّ من فيتامين د في الدم، وعلى الرغم من أنّ طريقة مُساهمة هذا الفيتامين في فُقدان الوزن ما زالت غير معروفة، إلّا أنّه قد تبيّن في إحدى الدراسات التي نُشِرت في المجلة الأمريكية للتغذية السريريّة عام 2011 أنّ تناول المُصابين بزيادة الوزن والسمنة لمُكمّلات فيتامين د والكالسيوم قد يُساعد على التقليل من دهون البطن بشكلٍ أكبر ممّن لم يتناولوا هذه المُكمّلات الغذائية.

متلازمة تكيس المبايض:

قد تؤدي الإصابة بمتلازمة تكيس المبايض إلى جعل النساء المُصابات بها يكتسبن وزناً بسهولة أكبر من غيرهن، ومن الجدير بالذكر أنّ زيادة الوزن لديهن يزيد أيضاً من أعراض هذه المشكلة الصحيّة.

مقاومة الإنسولين:

حيثُ إنّ زيادة مستويات الإنسولين في الجسم قد تؤدي إلى زيادة الوزن، وترتفع مستويات هذا الهرمون في الجسم بسبب الإصابة بمقاومة الإنسولين أو تناول أدوية السكري، ومن الجدير بالذكر أنّه يُمكن للأشخاص المُصابين بمقاومة الإنسولين التقليل من أوزانهم عن طريقة تغيير نظامهم الغذائي ونمط حياتهم.

مخاطر إنقاص الوزن السريع

لا يُنصَح باتباع الأنظمة الغذائيّة التي تنقص الوزن بشكل سريع؛ لأنّها عادةً ما تكون قليلة السعرات الحرارية والعناصر الغذائية أيضاً، ممّا يشكل خطراً على صحّة الإنسان، ومن هذه المخاطر:

خسارة الكتلة العضلية

عادةً ما يخسر الجسم وزن الكتلة العضلية أو الماء؛ إثر اتّباعه لأنظمة غذائية قليلة جداً بالسعرات الحرارية

ففي دراسة أُجرِيت على مجموعتين، إحداهما اتّبعت نظاماً غذائياً يتكون من 1250 سعرة حرارية، والأخرى اتبعت نظاماً يتكون من 500 سعرة حرارية، وكان مقدار نقص الوزن من المجموعتين بالقدر نفسه

إلا أنّ المجموعة التي اتّبعت النظام القليل جداً بالسعرات (500 سعرة حرارية) خسرت وزناً من كتلتها العضلية، أكثر من المجموعة الأولى بستّ مرّاتٍ.

تقليل سرعة عمليّات الأيض (بالإنجليزيّة: Metabolism):

تحدّد عمليات الأيض كميّة السعرات الحرارية التي يستهلكها الجسم يومياً

وكلما قلت سرعة هذه العمليات انخفض الاستهلاك اليومي للسعرات الحراريّة

حيث أظهرت العديد من الدراسات أنّ اتباع أنظمة غذائية قليلة جداً بالسعرات، يُخفّض ما نسبته 23% من السعرات التي يحرقها الجسم يومياً

وقد يُعزى ذلك إلى خسارة الكتلة العضلية، وانخفاض مستويات الهرمونات التي تنظم عمليات الأيض، مثل: هرمون الغدة الدرقية (بالإنجليزيّة: Thyroid hormone).

نقص في العناصر الغذائية:

الالتزام بحمية غذائية قليلة بالسعرات الحرارية، يقلل كميّة العناصر الغذائية المتناولة بشكل كبير، ممّا يُعرّض الجسم لخطر الإصابة بنقص بعض العناصر الغذائية المهمّة، مثل: الحديد، والفولاذذ، وفيتامين ب12

ومن المخاطر المُترتّبة على هذا النقص:

  • تساقط الشعر.
  • التعب الشديد.
  • ضعف المناعة.
  • ضعف العظام وهشاشتها.
  • الإصابة بحصى المرارة (بالإنجليزيّة: Gallstones): إنّ تناول الطعام يحفّز إفراز المرارة للعصارة الهضميّة التي تحطّم الأغذية الدهنية، وفي حال عدم تناول الطّعام بالشكل الكافي، يقلّ إفراز هذه العصارة، فتبقى داخل المرارة، ممّا يسمح بتصلّبها وتكوّن الحصى.

مخاطر السُّمنة

من المعروف أنّ السُّمنة تُعرّض الجسم للعديد من المخاطر، منها:

  • ارتفاع مستويات الكولسترول (بالإنجليزيّة: Cholesterol)، والدهون الثلاثية (بالإنجليزيّة: Triglycerides) في الدم.
  • انخفاض مستويات الكولسترول الجيد (بالإنجليزيّة: HDL cholesterol)، المرتبط بانخفاض خطر الإصابة بأمراض القلب، والسّكتات الدماغية.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • زيادة احتمالية الإصابة بمرض السكري.
  • زيادة خطر الإصابة بالسرطان، وخصوصاً سرطان الرحم، وعنق الرحم، والثدي، والقولون، والبنكرياس، والبروستات.
  • اضطرابات التنفس، مثل: توقف التنفس أثناء النوم.
  • أمراض نسائية، مثل: ضعف الخصوبة، وعدم انتظام الدورة الشهرية.